أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

اعترافات بأول شي تفتحه إذا مسكت تلفون حدا غيرك

هاشتاغ مع هنا الخطيب

* على هاشتاغ #لو_اعطيتك_موبايلي_ايش_تفتح

* إذا قلتلي موبايلي أمانة معك....أكيد مارح افتحه

 

الأنباط

هاشتاغ جديد توسط الساحة التويترية، حيث امتلأ بالاعترافات حول ما هي الاسرار التي تكتشف حين يقع هاتف شخص باليد الخطأ، على " لو اعطيتك موبايلي ايش تفتح" عبر التويترجية عن رغبتهم بكشف امور قد تكون خاصة او قد تكون محرجة للشخص الذي وقع ضحية "مسك الهاتف".

وغرد محمود العلي "ما بفتحه حفاظا على الامانه التي ائتمنت عليها وحتى لو عندي الإذن من صاحب الهاتف ما بفتحها حفاظا على الخصوصية .. من تدخل في ما لايعنيه لقي ما لا يرضيه"، وعلي سليمان يغرد " اذا قلتلي موبايلي امانة معك  اكيد مارح افتحه واذا ما حكيت شي كمان مارح افتحه لانه اكيد في كلمة مرور او نمط".

ومحمد ابو الحاج عبر عن رأية بالموضوع "ما دخلني في تلفونك لانه انا ما بحب اعطي تلفوني لحدا.. الموبايلات اسرار "، ورهف ستقوم بفتح " الكاميرا عشان اشوف شكلي زابط او لا"، فيما تعلق تقوى الدويري " سأفتح الواتس اب"، وألين تشارك "ما بفتحه بخليه زي ما اعطيتني اياه كل انسان الو خصوصيات وما بنفع نشوف خصوصيات غيرنا حتى لو عدو".

اما عُلا فتغرد "اذا اعطيتني اياه هديه بفتح الاستديو بشوف الصور كتير بحب اشوف الصور ما بعرف ليش"، ولين "بحكي مع أمك او حدا من قرايبك وأقللهم انا لقيت هذا التليفون ما برجعلكم اياه إلا إذا اعطيتوني مصاري"، وايمن ابو خليل يضيف "عيب ما بفتح تلفون حدا لأنو ما عمري أعطيت تليفوني لحدا إذا كنت مضطرا بفتح الساعة تبعة التليفون".

وغردت رقية شاهين "انا ما بحب افتح تليفونات حدا غيري بس اذا فتحته حسب الناس في ناس بفتح علي اﻻستديو وفي عليه المسجات وفي عليه اﻻسماء حسب تليفون الشخص الي قدامي"، ونغم ناصر تستغرب تعليق البعض " ليش الكل قلب شريف مكة وتحكوا ما بافتحه  انا بافتح السكرين شوتس كلها فضايح".

وشارك همام ضمن وجهة نظره "ماشالله عنكم كلهم قلبوا شيوخ منتو اول ما تمسكو التلفون بتبلشو تفتحو عالاستديو والرسائل "، وعدي "ازا قلتلو بدي افتحه العب و في العاب بفتح العب اما ازا قلل لي ما تفتحه ما بفتحه"، وادم يغرد " يا سيدي بدي افتح اغانيك عشان ندبك مع بعض".

وعايدة المهدي تشارك "محدش محتاج ياخد موبيل حد انت وانت فاتح موبايلك عيونهم راشقة فيه اصلن"، ورانيا "بحب افتح عالمسجات العادية لا وتس ولا فيس ما بعرف ليش"، وعمر مقبل يرى بأنه "ما بفتحه لانه كل واحد إلو خصوصيات من تدخل في ما لا يعنيه لقي ما لا يرضيه"، وايناس " انا لا بفتحه ولا اشي بس بهرب فيه هاي لحالها بتخوف".

واسماعيل شحدة يغرد "بسألك لو في اشياء خاصة لو قلتلي ما في برجعلك اياه خلص ما بلزمني"، وسارة " بفتح الصور بس اهم اشي انو ما يكون عنده مانع هالشخص "، ونداء تضيف "ما بحب امسك موبايل غيري..بس بفتح عالصور ".