أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

والاوسكار يا الذيب.. ما كل رجل ياصله

هاشتاغ مع هنا الخطيب

* دعم ومؤازة اردنية تويترية للفيلم الأردني "ذيب"

* القوي ياكل الضعيف يا الذيب، كل التوفيق للفيلم الأردني

 

الأنباط

هل سيرتدي الأوسكار العباية الأردنية والشماغ الأحمر؟ هذا ما تساءل به المغردون على مواقع التواصل الاجتماعي بعد اقتراب نتائج اكبر حدث سينمائي عالمي وترشح فيلم اردني لجائزة الاوسكار، حيث انتشرت الطاقات الايجابية على اكبر مدى، متأملين استحقاق الفوز بجدارة.

وغردت سمية على هاشتاغ اسم الفيلم الاردني ذيب " والاوسكار يا ذيب ما كل رجل ياصله "، فيما غرد عبدالله نشوان " القوي ياكل الضعيف يا الذيب، كل التوفيق للفيلم الاردني"، وجميل السعدي قال " ندعم فيلم ذيب في حفل الأوسكار رفعتوا راسنا يا نشامى".

وغرد الزعبي " حتى لو ما أخذناها انتو فخر الوطن بفيلم يمثل الوطن وسرقتوا قلوب شعب هذا الوطن"، ومنصر الملاح يشارك " من يغوص البحر الأحمر فلا يلحق مداه و البحر يا ذيب ما كل رجل ياصله"، وحازم "والله عجبني الفيلم خصوصي موسيقى الدحية والولد تمثيله رهيب".

اما يسرا فغردت "هي الافلام الحلوة المعمولة بمزاج"، وابراهيم يغرد " فيلم ذيب يرفع راس كل عربي مو بس اردني يعطيهم العافية الشباب"، واحمد غسان يضيف " من زمان ما شعرت بالفخر الوطني شكرًا ذيب"، وايمان تغرد " يستحق الجوائز والترشيح للأوسكار كأبطال غير ممثلين أصلا يستحقون على آدائهم الرائع والتصوير والإخراج أكثر من ممتاز أتمنى يفوز بأوسكار".

وشاركت نوف فرحتها لترشح فيلم ذيب لجوائز الاوسكار وغردت " طيب معقول اليوم ذيب يعملها ويتناول الاوسكار! ليش لأ! الله يكون معكم وان شاء الله النصر حليفكم، اشعر بالفخر الشديد"، وغرد البنك الاردني الكويتي داعما للفيلم " أسرة البنك الأردني الكويتي تتمنى للفيلم الأردني ذيب حظاً موفقاً في جوائز الأوسكار".

وعبر خالد عن حزنه لانه لم يحضر الفيلم " نفسي احضره بس لاني حاسه انجاز وطني مفخرة"، وعن بطل هذا الفيلم غرد احمد " جاسرعيد، ابن قرية الشاكرية -البتراء، رغم سنه الصغير استحق أن يكون نجما بامتياز وضاهى النجوم الكبار براعة"، ونجلاء " وصولكم للاوسكار بحد ذاته انجاز وفوز".