أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

جندك يا وطني على موعد بالكرامة على موعد مع المجد والشهامة

هاشتاغ مع هنا الخطيب

* على هاشتاغ # معركة_الكرامة

 

الأنباط

معركة الكرامة وقعت في 21 آذار 1968 حين حاولت قوات الجيش الإسرائيلي احتلال نهر الأردن لأسباب تعتبرها إسرائيل استراتيجية. وقد عبرت النهر فعلاً من عدة محاور مع عمليات تجسير وتحت غطاء جوي كثيف، فتصدى لها الجيش الأردني على طول جبهة القتال من أقصى شمال الأردن إلى جنوب البحر الميت بقوة.

واضطر الإسرائيليين إلى الانسحاب الكامل من أرض المعركة تاركين وراءهم ولأول مرة خسائرهم وقتلاهم دون أن يتمكنوا من سحبها معهم. وتمكن الجيش الأردني من الانتصار على القوات الإسرائيلية وطردهم من أرض المعركة مخلفين وراءهم الآليات والقتلى دون تحقيق إسرائيل لأهدافها.

هذه خلاصة المعركة التي خلفت وراءها ابطالا عدة، وعلى هاشتاغ "معركة الكرامة" غرد الاردنيون بكل فخر بهذه المناسبة، فقال علي المستريحي " بمثل هذا اليوم قدم 86 شهيدا أرواحهم فداء للأردن"، وغرد سائد حدادين "بمناسبة ذكرى معركة الكرامة كل عام و أمهات الأردنيين بخير و بمناسبة عيد الأم كل عام والأردن بخير".

زغردت نادين القطاطشة " معركة الكرامة كانت ومازالت سجل خالد لبطولات الجيش العربي وتضحياته"، وعلاء كنجي يضيف "اليوم ذكرى العز والرجولة"، وغردت امل العبسي "في يدهم القليل من السلاح والكثير من العزم والعميق من الايمان بالله والوطن، تحية لكل حماة الوطن"، وقاسم الصمادي علق "جندك ياوطني على موعد بالكرامة على موعد مع المجد والشهامى على موعد مع الشهادة مع العز بيوم الكرامة".

وغرد احمد البس على معركة الكرامة "في مثل هذا الوقت سطر الاردنيون المجد في سجل التاريخ الناصع لهذه الامة، في مثل هذا اليوم مدافع الجيش العربي دكت حصون بني صهيون"، وابراهيم البطاينة غرد "بطولات الجيش الأردني في معركة الكرامة يجب أن تسجل بحروف من ذهب حتى نعلم الأجيال القادمة بأن الأردني هزم الصهاينة".

اما اسيل فغردت بهذه المناسبة "48 عام مضت على معركة العز، معركة الكرامة، بارك الله في جندٍ أوفوا ما أقسموا عليه"، ويزن الطلفاح "يتزامن ذكرى الكرامة مع يوم الأم فهنيئأ لك يا ام الشهيد بابنك البطل"، وابو طلق العيسى "امي للوطن نذرت ...و نذرها حنا نوفية يوم الأم و يوم ذكرى الكرامة في يوم واحد".

وعبرت اميرة فيصل عن فرحتها باعتراف اسرائيل باكبر هزائمها" اعتراف اسرائيل بهزيمة معركة الكرامة وبقوة وشجاعة الجيش الاردني في كل الحروب افضل انجاز"، وقال طارق الدرادكة "جندك يا وطن صناع يوم الفخر يوم العز والكرامة"، اما علاونة فغرد" تحية اجلال واكبار لشهدائنا الأبطال الذين ضحوا بارواحهم من أجل الوطن الغالي واحبطوا مخططات العدو".

وهنأ الدكتور احمد الزيود الاردن "كل عام ووطننا وجيشنا بألف خير بمناسبة الذكرى 48 لمعركة الكرامة"، وغرد كمال الفهدي "كل عام وجيشنا العربي الاردني  بالف خير بيوم الكرامه يوم الرجولة وبطولة والفاتحة على ارواح شهدائنا الابرار".