أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

محمد بن راشد: الإمارات تفخر بشهدائها وستمضي برسالتها الإنسانية

الأنباط

 أعرب نائب رئيس دولة الإمارات رئيس الوزراء حاكم دبي سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، عن فخر بلاده قيادة وشعبا بشهدائها الذين قضوا بحادث ارهابي في قندهار.

ونعى نائب رئيس دولة الامارات، امس الاربعاء شهداء بلاده الأبرار الذين لقوا ربهم في الاعتداء الإرهابي الغاشم الذي وقع أول أمس في مدينة قندهار خلال أدائهم مهمتهم الإنسانية ضمن برنامج دولة الإمارات لدعم الشعب الأفغاني.

وأكد أن دولة الإمارات مستمرة في تحقيق رسالتها مهما كانت التحديات التي لن تثنيها عن القيام بواجباتها الإنسانية، مضيفا أن أبناء الإمارات الأبطال ماضون في تأدية أدوارهم النبيلة على النحو الأكمل في ضوء التزام الدولة الراسخ نحو الضعفاء والمحتاجين في مختلف بقاع الأرض.

واكد أن الإرهاب الآثم لا يعرف معنى الإنسانية ولا قيمها النبيلة ولا يفرق بين الناس كبيرهم وصغيرهم ولا يميز بين أعمالهم لتطال يده الغاشمة من نذروا أنفسهم للخير ولم يتأخروا في بذل أرواحهم ودمائهم الزكية في سبيل توصيل رسالة سلام وخير إلى العالم.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم : " ننعى اليوم بكل فخر شهداء العمل الإنساني الإماراتي في جمهورية أفغانستان ، شهداء ختموا حياتهم وهم يسعون إلى خدمة الضعفاء والأطفال والمحتاجين".

واضاف أن إمارات الخير ستبقى دائما على عهدها الذي قطعته و ستظل على النهج الذي تسير عليه في الوقوف إلى جانب كل محتاج.

واستنكر الشيخ محمد بن راشد الاعتداء الإرهابي الغادر الذي راح ضحيته رسل الإمارات للخير الذين قدموا أرواحهم فداء لرسالة سامية قصدوا من خلالها مد يد العون إلى المحتاجين والضعفاء.

وقال إن " شعب الإمارات فخور بأبنائه العاملين في المجال الإنساني ويرفع رأسه اليوم لتقديمه شهداء في سبيل الإنسانية..الإنسانية التي لا يعرفها الإرهابيون ".

وكان رئيس دولة الامارات العربية المتحدة، سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، نعى الشهداء الخمسة الابرار وأمر بتنكيس الأعلام في جميع الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية في جميع أرجاء الدولة لمدة ثلاثة أيام.

وكانت وزارة الخارجية الاماراتية اعلنت في بيان امس انها تتابع إصابة سفيرها جمعة الكعبي، وعدد من دبلوماسييها برفقته جراء الهجوم الإرهابي الاثم خلال تدشين مشاريع تنموية وانسانية في قندهار.