أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

سماعين تطلق كتابها "حصن السلام" الاثنين

سماعين تطلق كتابها "حصن السلام" الاثنين


عمان -الانباط


تطلق الزميلة الصحافية رولا السماعين، في الساعة السادسة من مساء يوم الاثنين القادم في فندق الريجنسي، كتابها "حصن السلام"، الذي يسلط الضوء على جهود الأردن، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، في تعزيز الوئام الديني والتسامح و الحوار بين اتباع الأديان، وجعل المملكة أنموذجا فريدا ومتقدما في العيش المشترك.

ويقدم الكتاب، الذي سيرعى حفل إطلاقه معالي المستشار الخاص لجلالة الملك عبدالله الثاني، الأستاذ على الفزاع، بحضور شخصيات سياسية ودينية وإعلامية وأكاديمية، تحليلا لفلسفة الهاشميين في حوار الأديان منذ عهد الشريف الحسين بن علي، فضلا عن تقديم قراءة موسعة لفكر جلالة الملك عبدالله الثاني، من خلال دراسة مضامين خطاباته ومقابلاته ونشاطاته المتعلقة بالحوار بين الأديان والتعايش الديني والتصدي لخطر الفكر المتطرف.

ويستند الكتاب، الذي صدر باللغة الانجليزية بعنوان "حصن السلام: جهود الأردن في مجال حوار اتباع الأديان ونموذج التعايش الأردني" Fortress of Peace: Jordan’s Interfaith Drive and Model of Coexistence ، إلى حوارات ممتدة مع عدد من الشخصيات الأردنية والعربية والدولية، التي كان لها اسهامات في دعم التجربة الوطنية الأردنية في العيش المشترك، والتي يشهد لها العالم.

وتناقش سماعين، التي كرست جزءا كبيرا من مسيرتها الصحفية في تغطية موضع الكتاب والاهتمام به ومتابعته، مسيرة مبادرات حوار الأديان التي أطلقها الأردن على مختلف المستويات، وكان أبرزها "رسالة عمان" و"كلمة سواء" و"أسبوع الوئام بين الأديان"، وما تحقق فيها من إنجازات، والأفكار التي لا زالت تحتاج للمتابعة والتنفيذ، ومقترحات مستقبلية لتحقيق جوهر الأفكار التي قامت عليها هذه المبادرات، سعيا إلى تعميق الحوار بين أتباع الديانات، وتعزيز بيئة العيش المشترك، وترسيخ مبادئ الوئام والتسامح.

ويوثق "حصن السلام" في أحد فصوله قصصا فريدة للتعايش الإسلامي-المسيحي في العديد من مناطق الأردن، حيث تنقلت الكاتبة في المحافظات التي تضم مجتمعات مختلطة، ونقلت عن كبار السن فيها روايات وقصص تبرز وتؤرخ للعلاقة المميزة بين المسلمين والمسيحيين في تاريخ المملكة، وتكشف الجوهر الحقيقي للشعب الأردني، الذي تتمثل فيه كل قيم الأخوة والوفاء والكرم والشهامة، مجبولة بالبساطة والطيبة.


ويطرح الكتاب في فصله الأخير القضايا القانونية والاجتماعية العالقة في الأردن، من خلال الحوار مع مختصين قانونيين وشرعيين ورجال دين مسيحي، شخصوا من خلال وجهات نظرهم التحديات التي تواجه المكون المسيحي في المملكة، مع طرح حلول تستند إلى نقاش موضوعي عقلاني وهادئ حول هذه القضايا.

وأكدت الكاتبة سماعين أن الكتاب يستهدف القراء والباحثين على مختلف المستويات المحلية والعالمية، من خلال تقديم خلاصة وصورة للتجربة الأردنية الفريدة والملفتة في تعزيز الوئام الديني، خصوصا أمام التحديات الهائلة التي تشهدها المنطقة والعالم، حيث ارتفاع منسوب خطاب الكراهية ونزعات الانعزالية والطائفية وتهميش الآخر.

ومن الجدير بالذكر أن الزميلة رولا سماعين هي صحافية متخصصة في تغطية المواضيع المرتبطة بحوار بين اتباع الأديان، بدأت مهنتها الإعلامية في صحيفة الجوردان تايمز، كما كان لها تجربة مع الإعلام المرئي في تقديم برنامج بعنوان "قوتنا بوحدتنا"، فضلا عن أنها ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي.