أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

(( أبله فاهيتا )) في الأردن على السجادة الحمراء في جائزة الهيثم للإعلام العربي

 
 
حاز برنامج الدوبلكس " أبله فاهيتا " و الذي يُعرض على قناة CBC على جائزة أبرز برنامج تفاعلي في الوطن العربي لهذا العام هذه الجائزة التي حصل عليها في عام 2015 ( برنامج هيدا حكي ) و الذي يقدمه الفنان الإعلامي عادل كرم على شاشة  M.T.V  اللبنانية ,  جاء هذا القرار للأمانة العامة و لجنة تقييم الجوائز العربية في الأردن مبنياً على نسبة المشاهدة  العالية على شاشة التلفزيون و قناة اليوتيوب لهذا البرنامج بطريقة ساخرة ناقدة للواقع الاجتماعي بإسلوب كوميدي يعتمد على تقديمة شخصية ( دمية متحركة ) استطاعت ان تنافس العديد من البرامج التلفزيونية ( الكوميدية ) حيث حظيت بشعبية كبيرة في جمهورية مصر العربية و الوطن العربي .
و يجسد شخصية "فاهيتا" حاتم الكاشف ، شادي عبداللطيف ، درسا في الجامعة الأمريكية بالقاهرة ، و سافرا بعدها إلى الولايات المتحدة الأمريكية لدراسة السينما ، ثم عملا في مصر بوكالة "جي دابليو تي"، وهي شركة متخصصة في الدعاية و الإعلان، قبل أن يبدآ في تكوين شخصية "أبلة فاهيتا"، و عرضا الحلقات المبدئية على "يوتيوب" بقناة اسمها "إنروب". 
يعمل "حاتم الكاشف" منذ فترة بشركة فودافون و موقع "يلو بيدج"، وكان من ضمن المخرجين الذين يتعاونون في صناعة الشخصية المخرجيْن "تميم يونس" و"علي علي" والأخير قام بإخراج كليب "ما يستاهلوشي" الذي شاركت فيه فاهيتا مع حسن الشافعي، إلى جانب المؤلف والمخرج عمرو سلامة الذي ساعد في كتابة بعض المواقف الكوميدية لأبلة فاهيتا، لكنه يرفض الإعلان عن نفسه بحسب شروط القائمين على صناعة "أبلة فاهيتا". وانضم مؤخرا عدد من الأشخاص من بينهم محمد حفظي والذي يشارك ببرنامج "أبلة فاهيتا" الذي يذاع حاليا على شاشة cbc. الفكرة بدأت كمشروع لحاتم وشادي على يوتيوب أطلقا عليها قناة "إنروب"، وكان أول ظهور لها يوم 21 أبريل عام 2010، بفيديو عنوانه "أبلة فاهيتا"، وكانت تتحدث فيه مع صديقتها "فايزة" أو"سوسو"كما تناديها، عن الفاهيتا والفراخ، وكانت الجملة الشهيرة في هذا الفيديو "وركة ولا صدرة"، وكانت تظهر بالفيديو ابنة فاهيتا "كارولينا" .
تنبع أهمية هذه الجائزة الإعلامية العربية من كونها جائزة عربية يمنحها مجلس الوحدة الإعلامية العربية بشكل سنوي ومنتظم للإعلاميين والصحفيين العرب ، ثم تطورت هذه الجائزة ليتم منحها الى الزعماء العرب والقيادات الإعلامية وبعض الفنانيين الذين لهم باع طويل ومدرسة فنية .
في العاشر من اكتوبر في كل عام يجتمع نجوم الإعلام العربي الفائزين بجائزة الهيثم للإعلام العربي بفئتيها الفضية و الذهبية على أراضي المملكة الأردنية الهاشمية هذه الجائزة التي تتخذ من شعارها ( الرؤية الملكية ) منهجاً عالمياً في تقييم و اختيار الفائزين بها الى وصولهم للحفل الكبير الذي يجمع نخبة كبيرة من القامات الإعلامية العربية و رجال الأعمال و الدبلوماسين العرب .
حيث تعتبر جائزة الهيثم للإعلام العربي أول جائزة عربية تصلُ نسختها الذهبية الى قادة الدول العربية من الملوك و الأمراء و الشيوخ و من أبرز الذين حصلوا عليها :- 
-صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين حيث استلم جلالته النسخة الذهبية الأولى من جائزة الهيثم للإعلام العربي في عام 2012.
-حصل صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة المستشار الخاص لخادم الحرمين الشريفين على جائزة الهيثم للإعلام العربي عام 2012 .
-حصل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة  على جائزة الهيثم للإعلام العربي عام 2016 .
-حصلت على جائزة الهيثم للإعلام العربي الشيخة موزا بنت ناصر المسند حرم أمير دولة  قطر السابق في عام 2012 . 
-و تم تسليم جائزة الهيثم الى صاحب السمو الملكي الأمير حمزة بن الحسين المعظم في عام 2016 .
-و حصل على جائزة الهيثم للإعلام العربي صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال في عام 2010 .
لذلك حافظت اللجنة العليا للجائزة على مستوى التقيمات و اختيار الفائزين العرب راسمة لنفسها طريقاً ملكياً في حفل جائزتها السنوية ( السجادة الحمراء ) فأصبحت بذلك جائزة الهيثم للإعلام العربي الأولى و الوحيدة في الوطن العربي التي تجمع في تكريمها القادة العرب و كبار الصحفيين و الإعلاميين و المؤسسات الإعلامية .