أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

مندوبا عن الملك رئيس الوزراء يوقد شعلة مهرجان جرش


مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني، أوقد رئيس الوزراء الدكتورهاني الملقي في الساحة الرئيسية لمدينة جرش الأثرية مساء اول أمس ، شعلة مهرجان جرش للثقافة والفنون ايذانا بانطلاق فعاليات دورته الـ 32 .
وقال رئيس اللجنة التنفيذية العليا للمهرجان عقل بلتاجي، إن اللجنة العليا للمهرجان حرصت على ترجمة الرؤيا الوطنية عند اختيارها للبرامج والفعاليات المشاركة، لذا قررت أن يكون " للقدس" ندوة متخصصة وعلى مدار يوم كامل بعنوان " القدس في وجدان الأردنيين"، إذ تتزامن مع ذكرى استشهاد جلالة المغفور له بإذن الله الملك المؤسس عبد الله الأول على عتبات الصخرة المشرفة .
وأشار إلى ان اللجنة العليا حرصت ان يكون لقاء العرب في الأردن عنواناً لجمع الكلمة فتكون مغناة حفل الافتتاح " بلادي " من كلمات شاعر الأردن حيدر محمود، معبرة عن مواقف الأردن الجامع للأشقاء والمعتز بأرضه وترابه وعروبته، فتبدأ المغناة وتُختتم " بنصرٍ من الله".
وأكد بلتاجي ان اللجنة ارتأت الأخذَ بروح احتفالات المملكة بعيد استقلالها الحادي والسبعين ليكون " ندوة لعيونك يا أردن " عنواناً وشعاراً لهذا العام، وتم تكليف الشاب الأردني " صفوان قديسات " ممثلاً عن شباب الأردن بتنظيم قصيدة جرشيةٍ وطنية.
وبين ان اللجنة العليا واداراتها وسعت قاعدة المشاركة الوطنية بدعوة مؤسسات المجتمع المحلي والجمعيات التطوعية الواعدة، والنوادي الشبابية والمعاهد المتخصصة لتقديم فقرات استعراضية فيها التنوع والمهارة، ترقى لأن تكون عروضاً عالميةً تمثل الأردن في المحافل واللقاءات الدولية، كما وسيكون للعرضة السعودية بكامل مكوناتها حضور مميز لأمسية سعودية.
وقال بلتاجي إن اللجنة أكدت على الحضور الثقافي الأدبي وعهدت إلى ادارتها والشريك الاستراتيجي للمهرجان " رابطة الكتاب الأردنيين " مسؤولية التحضير والاعداد لمشاركة غنية من الاساتذة الأدباء والكتاب والشعراء والنقاد من الأردن ومن العالم العربي، وسيكون للشاعر الأردني الراحل " حبيب الزيودي" ندوة متخصصة لقراءة اعماله الوطنية والقومية، وسنمنح جائزة باسم " حبيب الزيودي " تقديراً لحبه وعشقه للأردن وترابه.
كما سيكون للمهرجان مساهمة كبيرة في تعظيم دور عمان عاصمة للثقافة الإسلامية من خلال إقامة ندوات وفقرات تعنى بالذات العربي والإسلامي، وتقام هذه الفعاليات في عمان ومدن أخرى في المملكة بالتنسيق مع وزارة الثقافة.
وبين بلتاجي ان ادارة المهرجان، بالتعاون مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي ومن خلال برنامج ارادة، قامت بتأمين الأسواق والأروقة المناسبة للجمعيات والعائلات لعرض منتجاتهم الزراعية الحقلية البيئية الغذائية، والأشغال اليدوية الحرفية، الشيء الذي جعل من المهرجان مقصداً للتسوق يعود بالنفع الكبير على المجتمع المحلي.
أمّا بالنسبة للمكون الفني والطربي، فقد عملت إدارة المهرجان على استقطاب مشاهير نجوم الغناء والطرب من الأردن ولبنان ومصر وفلسطين وسيكون الفنان الأردني الكبير عمر العبد اللات أول المشاركين على المسرح الجنوبي ليصدح بصوته الأردني الأصيل مجموعة من أغانيه.
وقال رئيس لجنة بلدية جرش الكبرى المهندس معين الخصاونة، "تشهد انطلاقة موسم مهرجان جرش للثقافة والفنون، الذي اتخذ من مدينة جرش الخالدة منطلقا له ليكون رسالة إلى كل ارجاء العالم عنوانها ان هذا الوطن العظيم بقيادته الهاشمية واجهزته الامنية وجيشه المصطفوي وتلاحم أبناء شعبه، سيبقى الواحة الامنة والمستقرة بفضل من الله ووعي ابنائه".
وقال إن البلدية تنظر إلى المهرجان كواحد من مكتسباتها التنموية ولهذا فقد كان هناك علاقات طيبة ومثمرة مع ادارته التنفيذية ليكون المجتمع الجرشي بكافة اطيافة حاضرا في هذا الموسم السنوي على مسارحه وساحاته متنقلين في ذلك بين الادب والفن والثقافة والابداع والحرفة .
واشتمل حفل الافتتاح، الذي حضره أعضاء اللجنة العليا لإدارة مهرجان جرش والمدير التنفيذي للمهرجان محمد أبو سماقة وعدد من الوزراء والمسؤولين والسفراء المعتمدين لدى المملكة ومحافظ جرش الدكتور رائد العدوان ووجهاء محافظة جرش وجمع غفير من المواطنين، على مغناة "يا بلادي" ، التي كتب كلماتها الشاعر العين حيدر محمود وأداها نداء شرارة وغادة عباسي ويحيى صويص وثمين حداد، وقصيدة للشاعر صفوان قديسات.
وانطلقت الفعاليات الفنية ،عقب حفل الافتتاح، بحفلة الفنان عمر العبداللات على المسرح الجنوبي للمهرجان، أدى خلالها العديد من أغانيه الوطنية والتراثية والوجدانية، بالإضافة لأغانيه الجديدة التي قال إنه حضرها لجرش هذا العام.
وتتنوع الفعاليات الفنية والثقافية للمهرجان، الذي تتواصل عروضه على المسرح الجنوبي والمسرح الشمالي والساحة الرئيسية وشارع الأعمدة حتى الثلاثين من تموز، لتنتقل الفعاليات إلى عمان في المركز الثقافي الملكي حتى السادس من آب المقبل.
ويشارك في المهرجان العديد من الفنانين العرب والأردنيين، منهم: وائل كفوري، ونانسي عجرم، وهاني شاكر، وريهام عبدالحكيم، ووليد توفيق، وبرواس حسين، وراغب علامة، وفارس كرم، وديانا كرزون، ونوال الزغبي، وهالة هادي، وإبراهيم خليفة، وهيثم عامر، وسامر أنور.
كما يفتتح البرنامج الشعري للمهرجان بالتنسيق مع رابطة الكتاب الأردنيين في المسرح الشمالي باستضافة شعراء أردنيين وعرب.
وتقدم فرق فلكلورية محلية وعربية وعالمية وصلات تراثية وحديثة، إضافة لمعارض تشكيلية وحرف يدوية ومنتوجات غذائية تراثية، بالإضافة لبرنامج العناية بالمواهب الأدبية الواعدة "بشاير جرش"، والبرنامج الثقافي المحلي لمحافظة جرش، والكثير من الفعاليات الفنية والثقافية.