أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

"البيئة البحرية " ترسخ " ارث خليج العقبة " عند أطفال SOS

في ورشة عمل تعليمية تفاعلية

العقبةـ الانباط

 

نظمت الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية ورشة عمل تعليمية تفاعلية لطلبة قرى الأطفال/ العقبة (SOS Childrens Village Aqaba).

واشتملت الورشة على مجموعة من الأنشطة وضمن مشروع استكشاف الإرث البحري في مدينة العقبة وبتمويل من مشروع استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وقال مدير فرع العقبة السيد محمد الطواها إن الجمعية قدمت للطلبة وبشكل مبسط ويسهل استيعابه من قبل الأطفال معلومات عن الإرث البحري من الإرث الطبيعي كالمرجان ومن الإرث الثقافي كموقع آيلة الإسلامي والقلاع والكنائس الأثرية إضافة إلى القصص والروايات الشعبية المرتبطة بالبحر والصيد.

وستقوم الجمعية بمجموعة من المسوحات لاستكشاف الإرث البحري التاريخي في المنطقة الشمالية لخليج العقبة والمتمثلة بمدينة آيلة الإسلامية وربطها بالإرث البحري الطبيعي الممثل بالحيود المرجانية وسفينة سيداربرايد الغارقة.

وتطمح الجمعية بحسب الطواها لمزيد من التعاون بين الجمعية وقرى الأطفال بالعقبة من خلال برامج توعوية مبتكرة وتتناسب مع الاعمارالتي تحتضنها القرية.

إلى ذلك قدم القائمون على مشروع "استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية" مجموعة من ورشات العمل التعليمية حول ترميم وإصلاح الفخار وطرق التلوين والزخرفة على الفخار بالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة الترفيهية الأخرى.

وقال المديرالعام لمشروع  "استدامة الإرث الثقافي بمشاركة المجتمعات المحلية والمنفذ من قبل المركز الأمريكي للأبحاث الشرقية"  نزارالعداربه "إن المشروع يحرص على إشراك الفئات العمرية المختلفة وخاصة فئة الشباب لدورهم المهم في الحفاظ على الإرث الثقافي، من خلال التركيز على الجانب الإبداعي، والفكري في فهم أهمية هذا الموروث وطرق الحفاظ عليه".

وأضاف العداربه ان مشاركة الأطفال في هذه الانشطة تعتبر التجربة الأولى من نوعها، كان لها الاثر الإيجابي في تغيير الصورة النمطية نحو الإرث الثقافي، وإبراز دورهم المستقبلي في إحداث التغيير في استدامة مصادر الإرث الثقافي، والفوائد التي تعود بها على الأردن.