أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

بالصور - اعادة سلحفاة بحرية الى موطنها الاصلي في العقبة

 

المواطنون الذين كانت بحوزتهم استجابوا بسرعة للجهات المعنية

 

 

 

العقبة - الانباط

 

اعيدت مؤخرا سلحفاة صقرية المنقار (Hawksbill Sea Turtle) الى موطنها الأصلي في مياه خليج العقبة.

واشرف على العملية الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية بالتعاون مع سلطة منطقة العقبة الخاصة ممثلة بمديريتيها البيئة وادارة الشواطئ والادارة الملكية لحماية البيئة.

 

واكد بيان صادر عن الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية ان اهمية اعادة هذه السلحفاة لا تقتصر على انها المهددة بالانقراض بحسب اللوائح الحمراء للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة الى موطنها الاصلي بل وقد تم توعية الافراد الذين كانت بحوزتهم السلحفاة حول اهمية هذا النوع للبيئة البحرية وتوعيتهم بالقوانين المحلية والوطنية والاتفاقيات الدولية التي تمنع حيازة او اصطياد او قتل الانواع وبالتنسيق مع الادارة الملكية لحماية البيئة بصفتها شريكا استراتيجيا للجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية. 

 

وقال البيان بانه تم نقل السلحفاة البحرية الى منطقة متنزه العقبة البحرية باشراف من مديرية البيئة في سلطة العقبة وكوادر مديرية ادارة الشواطئ والجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية والادارة الملكية لحماية البيئة وتم ارجاعها بسلام الى بحر العقبة.

وبين مدير برنامج حماية البيئة البحرية من الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية محمد الطواها، اهمية وعي المواطن وزيادة الحس نحو مقدرات الوطن، من خلال المساهمة في حماية البيئة البحرية ومواردها، كما اثنى الطواها على مبادرة المواطنين الذين ضبطت السلحفاة بحوزتهم الى سرعة التعامل والاستجابة مع الجهات المعنية واهمية عدم اقتناء هذا الكائنات الحية لاهمية وجودها في بيئتها الاصلية بدلا من الاحتفاظ بها في مكان محصور.

 

ووفق قانون سلطة منطقة العقبة الخاصة وتعليمات متنزه العقبة البحري يمنع صيد او قتل او الاتجار بهذه الانواع من السلاحف وتعرض صاحبها الى العقوبة، وتتم مراقبة ذلك داخل حدود المتنزه البحري وعلى طول المنطقة الشاطئية في العقبة. ويتم هناك جولات بحرية وشاطئية من خلال مراقبي الشاطئ للتأكد من عدم وجود اي مخالفات قد تنتج من الاضرار بالحيود المرجانية والكائنات الحية البحرية.