أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

"الراحمون يرحمهم الله"

  

د. عصام الغزاوي

 

الإنسانية ليست ديناً ، وليست صفة او سلوك .. هي أخلاق وحياة ، ومرتبة لا ينالها كل البشر ويموت كثيرون قبل الوصول إليها، إنها صلاة فيها حسنات عند الله تفوق صلاة المنافقين ، هي لا تحتاج للتفكير، ولا لقلب نابض ، إما أن تشعر بها وتصلها أو لا تشعر بها ابدا ، ترتقي إنسانيتك وتكتمل إذا أحسست بالذين يبكون بدون دموع .

والذين يعانون في أي مكان خلف الحدود ، وعندما يضعنا السياسيون كبشر في مواجهة بَعضُنَا البعض تنتصر الإرادة الإنسانية لأنها الأرقى والأسمى ، ولأنها لا تميز بين العرق ولا الدين ، وديننا هو دين الرحمة للإنسان والحيوان وكل ذي كبد رطبة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم ، بل هو رحمة لكل من في الأرض .

قال النبي صلى الله عليه وسلم:  الراحمون يرحمهم الرحمن ، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء ، أقول لبعض الشامتين بمصائب الآخرين ، لا يعصمنا عما أصابهم شئ فادعوا الله لهم ولنا السلامة ولا تجعلوا الكراهية توصلكم الى مرحلة الافلاس الاخلاقي وفقدان صفاتكم الانسانية !!