أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

محافظ اربد يلتقي مواطني النعيمة لبحث احتياجاتها الخدمية

 

 

  

اربد - الانباط

 

التقى محافظ اربد رضوان العتوم بحضور رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني ومدير شرطة اربد العميد خالد العجرمي ومدراء الدوائر والادارات الخدمية مواطني بلدية النعيمة بلواء بني عبيد.

وتركزت مطالب المواطنين خلال اللقاء على ضعف التزويد المائي وحاجة البلدة الى مدارس جديدة وتطوير المركز الصحي الاولي وتحويله الى شامل ورفده ببعض التخصصات الطبية والاجهزة وشمول مناطق واحياء جديدة في البلدة باحكام التنظيم ورفع سوية الخدمات البلدية لاسيما اعمال النظافة وتعبيد الشوارع ومعالجة الاختلالات المرورية على دوار يقع وسط البلدة.

وقال المحافظ العتوم ان هذا اللقاء يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات الدورية للمناطق المختلفة في محافظة اربد والويتها التسعة للوقوف ميدانيا على ابرز احتياجاتها والعمل على تلبيتها وايجاد الحلول الملائمة للقضايا التي تمس حياة المواطنين، مشيرا الى ان بعض المطالب والاحتياجات التي اثيرت في اللقاء تقع بصلب عمل مجلس المحافظة في اطار المشاريع اللامركزية بينما سيصار الى تلبية مطالب اخرى تتصل بتحسين جودة الخدمات ورفع مستواها على وجه السرعة.

واشار مدراء الدوائر المعنية بهذه المطالب الى انها محقة ومشروعة وجزء منها مدرج على الموازنات القادمة لعدم توفر مخصصات مالية على موازنة العام الحالي لاسيما انشاء مدارس جديدة، كما بين مدير التربية والتعليم للواء بني عبيد الدكتور فواز التميمي.

واشار مدير الصحة الدكتور قاسم المياس الى ان تحويل مركز صحي النعيمة الى شامل غير متاح في هذه المرحلة لكنه وعد بمعالجة اي نقص في الادوية وتزويد المركز بطبيب اسرة حال توفره.

وقال رئيس البلدية ان النعيمة من المناطق الواعدة ضمن مناطق بلدية اربد الكبرى وستشهد العديد من المشاريع التنموية والاستثمارية الكبرى بالقرب منها بما ينعكس على احداث التنمية فيها، مؤكدا ان الخدمات الاعتيادية واليومية للبلدية ستشهد تحسنا كبيرا لاسيما اعمال النظافة ووعد بان تتم دراسة ضم مناطق واحواض جديدة في النعيمة للتنظيم.

وقال مدير ادارة شركة مياه اليرموك المهندس حسن الهزايمة ان النعيمة ستشهد كباقي مناطق بني عبيد تحسنا واضحا في التزويد المائي بعد انجاز مشروع جر مياه وادي العرب وزيادة كميات المياه الواصلة لاربد من مياه الديسة واعدا ان تتم معالجة الاجزاء التالفة والمهترئة من الشبكة الداخلية بأسرع وقت ممكن.

واكد مدير الشرطة ان منطقة النعيمة التي تعد بوابة اربد من الجهة الجنوبية تحظى باهتمام ومتابعة من الاجهزة الامنية ضمن خطة امنية شاملة تهدف الى تعزيز الامن والحفاظ على سلامة المواطنين وارواحهم وممتلكاتهم، لافتا الى انه سيتم دراسة الوضع المروري داخل بلدة النعيمة وفي منطقة الدوار تحديدا لاتخاذ الاجراءات المرورية المناسبة وبما يكفل انسياب وامان حركة المرور فيه.