أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

التأكيد على استمرارية دعم مشروع خدمات الطوارئ والتكيف الاجتماعي للبلدات المتضررة من اللجوء السوري

وفد من البنك الدولي يزور بلدية المفرق

 

 

المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة

 

طالب رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي المنظمات الدولية والعالمية بضرورة العمل على تقديم المزيد من الدعم الى البلدية كونها من اكثر البلديات المتضررة من اللجوء السوري على مستوى بلديات المملكة.

 

واضاف خلال لقائه بوفد من البنك الدولي والذي يدعم مشروع خدمات الطوارئ والتكيف الاجتماعي للبلديات المتضررة من اللجوء السوري وبحضور مدير بلدية المفرق الكبرى المهندس محمد العموش ومدير دائرة الاستثمار في البلدية عماد الدغمي والمدير المالي موفق المشاقبة ومدير دائرة العلاقات العامة والاعلام مروان عبدالمجيد وعدنان الحايك  اننا معنيون بالعمل كفريق واحد لتوجيه الدعم للبلدية التي تضررت كثيرا نتيجة لزيادة اعداد سكانها مما تطلب تقديم المزيد من الخدمات للمواطنين

 

واشار الدغمي الى ان البلدية على استعداد لتنفيذ المشاريع من البنية التحتية من قبل المشروع وبدراسات وافية وجاهزة ودون اي تأخير وخصوصا بعد ان نجحت البلدية في اقامة العديد من المشاريع العائدة بالفائدة على الاحياء والتجمعات السكانية التي تم فيها تنفيذ مشاريع تعبيد طرق وتزيين المداخل وتجميلها وغيرها من الخدمات المشمولة ضمن هذا المشروع والذي نامل ان يتسمر لخدمة بلدية المفرق وتنفيذ مشاريع عائدة على المواطنين .

 

يذكر ان بلدية المفرق قد شملها المشروع بدعم 5 مليون دينار من عام 2014 ولغاية2016 وتم فيها تنفيذ مشاريع عمل خلطات إسفلتية وتعبيد الطرق وتجميل المداخل ، وسيتم في الاشهر القادمة تنفيذ العديد من المشاريع العائدة بالنفع على اهالي المدينة .

 

والمشروع والذي يتولى بنك تنمية المدن والقرى مهمة الادارة المالية يهدف الى مساعدة البلديات الأردنية و المجتمعات المستضيفة للاجئين السوريين و التي تقوم بتقديم خدمات مباشرة للاجئين المتدفقين و ذلك من خلال بناء و تقوية القدرات البلدية و دعم التنمية الاقتصادية المحلية. حيث سيقوم المشروع بتقوية و تعزيز الخدمات البلدية و البنية التحتية في كل من المفرق و اربد. تزويد المناطق المستهدفة بآليات تحسين فرص الحصول على الخدمات البلدية الأساسية الفعّالة بما فيها إدارة النفايات الصلبة. دعم البلديات لتحديد الاحتياجات الطارئة للخدمات البلدية الأساسية و خصوصاً في مجال إدارة النفايات الصلبة.