أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

محيسن: فرض القانون و"الموظفين" عقبات يمكن تجاوزها لاتمام المصالحة

رام الله - معا

ثمن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مفوض التعبئة والتنظيم د.جمال محيسن، الجهود المصرية الإنهاء الانقسام الفلسطيني، مرحباً باستجابة حركة حماس لمطالب حركة فتح.

واعتبر محيسن قضية فرض الأمن حسب قانون السلطة الفلسطينية في قطاع غزة وحل قضية الموظفين أبرز العقبات التي ستواجه إتمام المصالحة، مؤكدا انه بالامكان تجاوزها بعقلية الوحدة الوطنية والمصالح العليا لشعبنا، مشددًا على ضرورة إبراز النوايا الحسنة لتجاوز العقبات أمام تنفيذ وإتمام المصالحة الوطنية، وطالب بتغليب المصالح الوطنية على الحزبية لإنهاء صفحة الإنقسام في تاريخ القضية الفلسطينية.

ودعا محيسن حركة حماس لتسليم وتمكين حكومة الوفاق الوطني في إدارة الوزارات والمعابر والهيئات في القطاع لتقوم بكافة أعمالها ومهامها.

وقال:" نرحب باستجابة حماس لمطالب فتح الثلاثة وهي حل اللجنة الإدارية وتمكين حكومة الوفاق الوطني للقيام بأعمالها، والذهاب إلى انتخابات تشريعية ورئاسية في أقرب وقت"، معربًا عن أمله بإنتهاء ويلات الإنقسام الذي اضر بقضية الشعب الفلسطيني.

وكانت قد اعلنت حركة حماس امس حل اللجنة الادارية استجابة لدعوات المصالحة وانهاء الانقسام.

من جهة اخرى طالب الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم، الرئيس محمود عباس وحركة فتح بالسماح فورا لحكومة د.رامي الحمدلله بتحمل مهامها ومسؤولياتها كافة في قطاع غزة، دون تعطيل او تسويف، مطالبا الرئيس باتخاذ خطوة عاجلة بالغاء جميع اجراءاته "العقابية" ضد اهالي القطاع.

وقال برهوم ان هذه المطالبة جاءت بعد استجابة حركة حماس للجهود المصرية واتخاذها قراراً مسؤولاً بحل اللجنة الإدارية.