أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

بالصور: النيران الصديقة تنقذ برشلونة من فخ سبورتينج لشبونة

حقق برشلونة، فوزًا صعبًا على مضيفه سبورتينج لشبونة (1-0) اليوم الأربعاء، على ملعب "خوسيه ألفالادي" في الجولة الثانية للمجموعة الرابعة بدور مجموعات دوري أبطال أوروبا.

هدف برشلونة تكفل بتسجيله سيباستيان كواتس مدافع سبورتينج لشبونة بالخطأ في مرماه في الدقيقة (49).

وارتفع رصيد الفريق الكتالوني، إلى 6 نقاط في صدارة ترتيب المجموعة، فيما تجمَّد رصيد سبورتينج لشبونة عند 3 نقاط، بالتساوي مع يوفنتوس الذي فاز على أولمبياكوس الذي يتذيل المجموعة.

اللقاء في مجمله لم يكن في المستوى المطلوب، في ظل عجز هجومي واضح للفريق البرتغالي، الذي حاول صناعة الفرص، لكن بلا جدوى كما أنَّ برشلونة لم يقدم الأداء الممتع سوى في بعض فترات الشوط الأول وتأثر لاعبوه بدنيًا بتوالي المباريات مع رقابة صارمة ضد ليونيل ميسي، الذي صام عن التهديف.



جاءت البداية سريعة من جانب الفريقين، خاصة وأنَّ لشبونة، قدَّم أداءً هجوميًا مع تحركات سريعة من جيلسون مارتينيز، الذي نال إنذارًا مع الدقيقة السادسة.

ولم يهدأ برشلونة أيضًا فميسي صنع فرصة خطيرة لإنييستا، كما أنَّ الأرجنتيني، مرَّر كرة سريعة لم يستغلها هجوم البارسا مع سقوط سواريز في التسلل.

ونال فابيو كوينتراو ظهير لشبونة البطاقة الصفراء بعد خطأ ضد نيلسون سيميدو، وسنحت قبلها فرصة لصالح لشبونة أبعدها الدفاع الكتالوني قبل أن يسدد ميسي ضربة رأس سهلة في يد الحارس باتريسيو.

وأبعد دفاع البارسا محاولة قريبة من لشبونة بعد انطلاقة سريعة من دومبيا الذي تعرض للإصابة قبل النهاية ليضطر لمغادرة الملعب في الدقيقة 44 ويحل بدلاً منه باس دوست وينتهي الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف.

بدأ الشوط الثاني، بخطأ ضد لشبونة، وحصول ماركوس أكونيا على الإنذار ليمرر برشلونة عرضية أودعها المدافع سباستيان كواتس في مرمى فريقه ليتقدم للبارسا من هدف من نيران صديقة في الدقيقة (49).

واصل لاعبو لشبونة، الحصول على إنذارات بعدما نال بيتشيني ثم كواتس البطاقة الصفراء مع إنقاذ رائع لفرصة خطيرة من جانب أصحاب الأرض قبل أن يودع ميسي الكرة الشباك بانطلاقة سريعة.

نظم لاعبو لشبونة محاولة على مرمى تير شتيجن، لكنهم اكتفوا بالأداء الفردي والمهاري دون إحداث الخطورة على المرمى، ووجه ميسي تسديدة فوق العارضة ثم تصويبة هادئة من سواريز في يد باتريسيو.


وبدأ لاعبو لشبونة التركيز بعد فاصل من العصبية ومحاولة فردية من جيلسون مارتينيز، ثم خروج خاطئ من تير شتيجن حارس البارسا ولكن الدفاع أنقذ الموقف ، وحصل سيميدو على إنذار أول في صفوف برشلونة.

وأهدر الفريق البرتغالي، أقرب فرصه بالدقيقة 71 بعد أن انطلق برونو فرنانديز، ومرَّر إلى باس دوست الذي سدد وتصدى تير شتيجن ببراعة.



وأجرى لشبونة، تغييرين في الدقيقة (73) بنزول برونو سيزار، وجوناثان سيلفا على حساب ماركوس أكونا وكوينتراو، وانتفض الفريق البرتغالي هجوميًا مع الربع ساعة الأخيرة مع تسديدة قوية من جانب برونو فيرنانديز اصطدمت بالمدافع الفرنسي صامويل أومتيتي بجانب فرصة أخرى قريبة أبعدها تيرشتيجن.

ولجأ المدرب فالفيردي، لإجراء أول تغيير في صفوف برشلونة (80) بنزول باولينيو بدلاً من إنييستا  لتعزيز القوة الدفاعية في وسط الملعب.

ووجَّه باولينيو تسديدة فوق العارضة ثم أنقذ باتريسيو انفرادًا من البرازيلي، ثم أشرك البارسا ثاني تغييراته في الدقيقة (87) بنزول أندريه جوميز بدلاً من سيرجي روبيرتو.

وألقى فالفيردي بآخر تغييراته بنزول أليكس فيدال بدلاً من لويس سواريز في الدقيقة (89)، وأبعد دفاع برشلونة تمريرة بينية في عمق الدفاع لينتهي اللقاء بفوز البارسا.