أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

دمج المدارس خطوة ايجابية ... !!!

زاوية سناء فارس شرعان

 

 

دمج المدارس خطوة ايجابية ... !!!

 

اقدمت وزارة التربية والتعليم على اتخاذ قرار في غاية الأهمية لتطوير العملية التعليمية تتمثل بدمج المدارس التي يقل فيها الطلبة بغية اقامة مدارس كبيرة تضم اعدادا كبيرة من الطلبة القادمين من القرى والتجمعات السكانية المتجاورة في المناطق التي تقل فيها الكثافة السكانية وخاصة في البادية والمناطق الريفية والقروية...

قرار دمج المدارس مرده الى ان اعدادا كبيرة من المدارس لم ينجح احد من طلبتها في امتحان الثانوية العامة بالاضافة الى التكاليف الباهظة التي تنفقها وزارة التربية والتعليم جراء المباني المدرسية ورواتب الهيئات التدريسية والادارية واعمال الصيانة وغيرها من المتطلبات.

في ضوء الاقبال الواسع على التعليم بجميع مراحله حيث ان ما يزيد على مليون طالب يدخلون المدارس لأول مرة كل عام والتوزيع السكاني في الاردن حيث  تشهد بعض المحافظات كثافة سكانية عالية كالعاصمة والزرقاء واربد فيما لا تشهد محافظات اخرى مثل هذه الكثافة ... بل ان بعض المحافظات تفتقر للكثافة السكانية وخاصة في اطراف البلاد كمنطقتي معان على الحدود السعودية والمفرق على الحدود السعودية والعراقية والسورية علما بان الغالبية العظمى من المدارس التي لم ينجح اي من طلبتها في امتحان الثانوية العامة للعام الحالي تقع في المناطق الصحراوية التي تفتقر للكثافة السكانية ...

في ضوء هذه الحقيقة فان قرار دمج المدارس ونقل بعض الطلبة الى مدارس اخرى قريبة او مجاورة يبدو كضرورة صحية لا بد منها ...

فمن المتعذر اقامة مدارس كبيرة بكلفة عالية تزيد على نصف مليون دينار في قرى نائية بالبادية حيث لا يتوفر العدد الكافي من الطلبة لاشغال الصفوف المدرسية.

وهناك العديد من المدارس التي اقيمت في بعض مناطق الاردن بكلفة لا تقل عن نصف مليون دينار تفتقر الى اعداد مناسبة من الطلبة ... فهناك مدارس لا يزيد عدد طلبتها عن ٨٠ طالبا او ربما ٦٠ طالبا موزعين على جميع الصفوف الدراسية من الاول الابتدائي الى التوجيهي الأمر الذي يعني ان عدد الطلبة في بعض الصفوف لا يزيد عن عشرة طلاب او طالبات ...

ورغم ان وزارة التربية والتعليم اتخذت هذا القرار الهام وطبقته منذ بدء العام الدراسي الا ان بعض اولياء امور الطلبة في بعض المناطق يرفضونه جملة وتفصيلا لدرجة انهم منعوا ابناءهم من الطلاب والطالبات من الانتقال الى مدارس اخرى تنفيذا لقرار دمج المدارس ... وقد حدث ذلك في بعض مناطق البادية الشمالية الشرقية وفي قرى محافظة الزرقاء حيث قرر اهالي العالوك منع ابنائهم من الذهاب الى مدرسة صروت في نفس المنطقة مؤكدين ضرورة بقاء ابنائهم في مدارسهم وعدم الالتزام بالقرار الحكومي ...

ورغم ان وزارة التربية والتعليم اتخذت هذا القرار الهام وطبقته منذ بدء العام الدراسي الا ان بعض اولياء امور الطلبة في بعض المناطق يرفضونه جملة وتفصيلا لدرجة انهم منعوا ابناءهم من الطلاب والطالبات من الانتقال الى مدارس اخرى تنفيذا لقرار دمج المدارس ... وقد حدث ذلك في بعض مناطق البادية الشمالية الشرقية وفي قرى محافظات الزرقاء حيث قرار اهالي العالوك منع ابنائهم من الذهاب الى مدرسة صروت في نفس المنطقة مؤكدين ضرورة بقاء ابنائهم في مدارسهم وعدم الالتزام بالقرار الحكومي...!!!