أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

بدأت موضة الاقالات !

لم يمضي على انطلاق مباريات دوري المحترفين الكروي اكثر من اربعة مراحل لتبدأ بعدها بعض الاندية مرحلة العودة الى الموضة القديمة التي انتشرت كثيرا في الموسم الماضي وهي الاستغناء عن المدربين والبحث عن الوجوه الجديدة في محاولة لتجديد نشاط فرقها ووقف نزيف النقاط الذي رافق الانطلاقة غير المشجعة لها حيث تابعنا في الفترة الماضية حركة غير مسبوقة افضت الى الاستغناء عن خدمات اربعة من المدراء الفنيين لفرق المحترفين عكسا على النتائج غير المشجعة التي حققتها الفرق التي تولوا قيادتها ..!!

ويبدو ان العدد في طريقه للزيادة ولو بعد حين باعتبار ان مدربنا يدفع هو وحده الثمن دون غيره فهو يتجاوز اخطاء الادارة التي تتولى عملية التعاقد مع اللاعبين المحليين والمحترفين حتى قبل ان يتسلم القيادة الفنية ..وهو كذلك يتحمل تقاعس الادارة في الوفاء بالتزاماتها المالية تجاه اللاعبين من رواتب ومكافات وغيرها فتجده يتولى مسالة التفاهم معهم لضمان انتظامهم في التدريبات حفاظا على مسيرة الفريق وخشية ان ينعكس الوضع على النتائج الفنية لاحقا ..وهو كذلك يستوعب في كثير من الاحيان نزق الجماهير وتدخلاتها واساءاتها عند الخسائر وتراجع مستوى الفريق ..!!

ولا ندري كيف يمكن لانديتنا الحكم على كفاءة المدرب وقدراته الفنية وهي بالاصل ليس لديها الادارات الفنية الخبيرة القادرة على الحكم والتمييز ومعرفة طبيعة عمل المدرب وقدرته على العطاء ومنح الفائدة الفنية للفريق وكلنا يعلم الطريقة التي يتم فيها التعاقد مع المدراء الفنيين في العادة ..ثم لا ندري كيف يمكن الحكم على كفاءة وانتاجية اي مدرب دون ان نمنحه الفرصة المناسبة في العمل الا اذا كانت المباريات الاربعة التي خاضها الفريق في الدوري كافية بنظر بعض ادارات انديتنا لاطلاق الاحكام واصدار قرارات الاقصاء ..!!

نتمنى ان تصبر الاندية على مدربيها وان يأتي ذلك اليوم الذي تمنح فيه الاندية المدراء الفنيين لديها الفرصة المناسبة لكي يفرضوا اسلوبهم ويقدموا ما يثبتوا كفاءاتهم او ضعف ادائهم اسوة بما يحصل في كل ملاعب العالم حيث تجد هناك الخسائر تلاحق بعض الفرق المشهورة ورغم ذلك تجد ادارات الاندية تواصل وضع ثقتها بالمدراء الفنيين ..الا في ملاعبنا !!