أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

موسكو: ضرب إيران يهدد استقرار العالم

حذرت روسيا بقوة الدول الغربية من مغبة التفكير بتوجيه ضربة عسكرية إلى إيران، وذلك على وقع تصاعد الأزمة بين طهران والعواصم الغربية بشأن مضيق هرمزوتداعيات البرنامج النووي الإيراني. وقالت موسكو إن شن هجوم عسكري ضد الجمهورية الإسلامية سيهدد استقرار العالم برمته.

فقد قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أمس إن شن هجوم عسكري غربي على إيران سيكون "كارثة" ستفاقم من الانقسامات الخطيرة القائمة بالفعل في العالم الإسلامي، بل إن الهجوم -إن حدث- سيسبب "سلسلة من ردود الأفعال" ستهدد الاستقرار الدولي.

ولدى سؤاله في مؤتمر صحفي عما إذا كانت الولايات المتحدة وحلفاؤها سيشنون هجوما عسكريا على إيران، قال لافروف "فيما يتعلق باحتمالات ما إذا كانت هذه الكارثة ستحدث أم لا عليكم أن تسألوا من يتحدثون عن هذا بشكل متكرر".

وتابع قائلا "ليس لدي شك في أن هذا سيسكب الوقود على نار مشتعلة بالفعل، النار المشتعلة الخفية الخاصة بالمواجهة بين السنة والشيعة، والأكثر من هذا (أنه سيحدث) سلسلة من ردود الأفعال لا أدري أين ستتوقف".