أرشيف الأنباط

ordu haber
Al-anbat News

ترقبوا جملة "تخلنيش أفطر عليك" قريبا في رمضان

هاشتاغ مع هنا الخطيب

* المسلسلات الخليجية: شنو منو مستشفى وبعدين يطيح التلفون

* على هاشتاغ قريبا في رمضان

الأنباط

اقتربت اجمل ثلاثين يوما، وها نحن نستعد له نفسيا وماديا واجتماعيا من الآن، وكالمعتاد يطل الشهر الكريم علينا خاضعين لله عز وجل في ان ننال التوبة على ما فات طوال العام، وبخصوص ما سيحدث فالتويترجية وجدوا على هاشتاغ " قريبا في رمضان" فرصة  لمعرفة السلبيات او الامور الفكاهية التي قد تحدث وقد تتغير واحتمال ان تستمر في ظل تسليط الضوء عليها لتفاديها ان امكن.

ويغرد مجحم "والله يا شيخ زحلقت وفات بثمي موزتين وقزازه مي وعلبة لبنه و ٣ اربع حبات تفاح بفطر هيك"، وعمر " قريبا في رمضان المراجع : مرحبا اخوي وين الموظفة اللي كانت هون؟؟ الموظفة :آمر اخوي انا هي بس بدون مكياج تفضل شلون اقدر اساعدك".

ودلال تشير الى الازمات " قريبا في رمضان اطول طابور على الخبز والقطايف قبل الافطار"، ومها تستغرب " ما افهم ليش الناس تشتري من السوبر ماركت كأنها اخر يوم بحياتهم"، وميس تغرد " كل واحد يشوف رمضان بطريقته ؟ ناس تشوفه 30 يوم وناس تشوفه 30 جزء وناس تشوفه 30 حلقة ".

وعماد يغرد "حبيبتي اي مسجد بتصلين؟ اللي يم بيتنا ليش؟ لا بس بصلي فيه علشان نقول امين مع بعض يا واد يا مؤمن"، ومحمد يقول " قريبا في رمضان المسلسلات الخليجية شنو منو مستشفى وبعدين يطيح التلفون"، اما ابراهيم فيشارك "ي رمضان راح تعرف إنه 90% من تصرفاتك الغلط الشيطان ما الو دخل فيها وظلمتو فيها ".

اما خالد فغرد على هاشتاغ قريبا في رمضان "يسهر يتسحّر ويسحبها نومه ليييي قبل أذان المغرب! ويقول: "ذهب الظمأ و إبتلّت العروق و ثبت الأجر إن شاءالله"، ومؤمن يحذر " اياكم واياكم الجلوس عند العصير والمي والخبز"، وفاطمة "قبل الفجر بدقيقتين ماتعرف تمشي من كثر المي اللي شربتها .. تحس لو تعطس انفجرت".

وسلام تسرد قصة رمضانية "حبيبي أنا بدش اطبخ مع أمي صج حياتي تعرفين تطبخين؟ أي حبيبي أصلا بالبيت محد يطبخ غيري شنو بتطبخين حياتي؟ فيمتو"، وتامر يشارك بمعناته مع رمضان والطلبات "ارجع البيت جبت الاغراض كلها وبعدها اغير ملابسي لارتاح شوي الا بسمع جملة "امي بدها خبز نست توصيك قبل شوي".

واليكسندر يقول "بخصوص اللي يشرب 20 لتر مويه قبل اذان الفجر برمضان ويبي يخزن ترى هذي الميزه موجوده بس بالبعير بارك الله فيك"، واحمد " ادخل المطبخ في العصر اعطيها وضعية رئيس لجنة الحكام فالطبخ واعطيهم رأيي في كل صنف سووه وما يطلعني من المطبخ الا صرخة امي".

حمزاوي يغرد "دوام, صلاه, قران, دراسة, كأس عالم, باب الحاره, تويتر,تراويح, وقطايف على السهره صحيح رمضان بركة بس ولله 24 ساعة ما بتكفي"، وعبد العزيز يذكرنا " يسب يسب يسب بعدين يتذكر إن صايم ويقول؛ اللهم إني صايم"، وجمانة "صفرة الاكل بتصير زي تصفيات كأس العالم. بتبدأ أول الايام بصفرة من الحيط للحيط. و اخر ايام بنقضيها نواشف".

ومهاوش يضيف "العصر مثل الحصة الأخيرة بالمدرسة"، وسارة "في الطوشة ازا كنت قدها بتحكي : روح من وجهي ﻷفطر عليك و ازا مش قدها بتحكي: اللهم اني صائم"، واكثر سؤال متداول في رمضان " كم ساعة ضايل للاذان".